الثلاثاء، 13 أكتوبر، 2009

الاثنين، 5 أكتوبر، 2009

الإنـفـــصال

هناك الكثير من الأسباب الغير مـُتطرق لها لوقوع الطلاق
أو الإنفصال بشكل عام ..
هناك الكثير من الأسباب الغير مـُتطرق لها لوقوع الطلاق أو الإنفصال بشكل عام ..
كثير منها نُوقش و استهلك نقاشه و الكثير لم يــُتطرق إليه و لو بإشاره لأنه لا يُحكى عنه .
أعــتقـد أن رأي الشارع و لو كان خجولا ً و غير قادر على الوصول لحقيقة الأمر
إلا ان كل حكاية نستمع إليها من أصحابها و من طرفيها توضح أسباب الخلاف و الإنفصال , و هذا المهم .
الـنـِّــتَـاج البيئي و الفكري منذ الصغر يظهر حالما تخيب الأمنيات
لكل شخص تصورات عن شريكه و الحظ له الدور الأكبر بالزيجات .
ربما تختلف العادات و السلوكيات و النظرة للأمور و الدوافع و الطموحات كلها تفاصيل من شخصية المرء
تجعله يفـضل البقاء بعيدا ً عن حصار لا يُمارس به نفسه .
الزواج هو تنازلات بقـدر دقيق جدا ً و لأسباب دقيقة جدا ً كي لا يطغى أحدهم على الآخر .
أظن أن من أهم الأسباب هي محاولة التغير أو إلغاء شخصية أحدهم و نتيجة لهذا أقدس رباط
مهما كانت قدسيته ســينحَل هذا بالنسبة للعادات .
الأمر العظيم و المخفي ما يُكتشـف بعد الإقتران
لديك ِ الأمراض الجنسية المُعدية , عادات غير لائقة , عدم القدرة على أداء الوظيفة الزوجية ,
كلها أمور لا يُتطرق إليها و لا يُبحث عنها .
و بالتالي تعتمد مِصداقـية الزواج على واقع كلمات مُترَدِّيَة مثل ( ما صار نصيب ) .
النصيب يأتي حينما نجهد و نجـتهد بالبحث عنه و الحفاظ عليه
فحص ما قبل الزواج ليس كافـيا ًهـناك الكثير مما يجب التحدث عنه قبل الزواج
لكن مجتمعاتنا تكـفَـل الرجل بأنه وُلد رجلا ً و يتحدث كرجل و يمشي كـرجل و يضع مهرا ً كرجل .
الزواج لم يكن يوما ً مالاً أو سفر بقـدر ما هو حب في الحياة لما بعد الحياة
الرجل رجل بأخلاقه و المرأة مرأة بأخلاقها
الرجل رجل حينما يُفكر بعقـله و يبني حياته بعرقه و تعبه و كفاحه
مع إمرأة تبني حياتها عـمليا و عـلميا ً لتخلق توازن عـقـلي و فكري و ثقافي على كل المستويات .
و بكل الأحوال نعلم أن الله خلق الخلق و خلق معهم مصائرهم
و لو خُيــِّـرَ العبد بين رؤيته لـِمستقـبله و رؤية ربه له لاختار ما قسمه الله له .