الاثنين، 21 مارس، 2011

صديقة




الأصدقاء الذين يأتوننا على غفلة محببة جدا ً للقلب ..ندخلهم منازل الذاكرة و نستوقفهم للمبيت بها

(عائشة) التي قابلتها في حضوري الأول لنادي القراءة على غفلة من الذات التي فاجأتني بها .. شكرا ً.

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

يا صديقتي الجميلة :")
في المرات الأولى التي زرت بها مدونتك غمرني جمال أحرفك الندية!
كلما قرأت لك تزداد رغبتي بلقائك أكثر!
وحين رأيتك للمرة الأولى في النادي شعرت بأنك روح دافئة، خجولة، رائعة ابتسمت لك كثيراً، وكانت سعادتي بك جدا كبيرة <3
شكراً لقلمك، ودفئك، وروحك الطيبة
ممتنة للنادي ولشروق الحبيبة أيضاً :")
أشعر الآن بفرح كبيـــــر جدا!
شكرا <3